20 August 2017

From the Annual Conference

:كلمة جرالد ليتنر أمين عام الإفلا

English | Русский | Español | 简体中文 | français | Deutsch

IFLA Secretary General Gerald Leitner

صباح الخير يا إفلا، صباح الخير زملائي الأعزاء وكل من يجلس في هذه القاعة الرائعة، صباح الخير لجميع الزملاء ومُحبي المكتبات على مستوى العالم.

إنها المرة الأولى التي نبث فيها حفل الافتتاح وعددًا من الجلسات الهامة على الهواء مُباشرة؛ حتى يستطيع من  لم يتمكن من حضور المؤتمر من أعضاء الإفلا وأصدقاء المكتبات حول العالم المُشاركة في هذه التجربة الرائعة.

إن البث المُباشر هو أحد الأدوات التي تستخدمها الإفلا الآن لتتغير وتُصبح مؤسسة أكثر شمولاً للجميع وهو ما نحتاجه بالطبع، لأنني أؤمن بأننا نستطيع أن ننجح في التعامل مع التحديات القادمة عندما تتكاتف جهودنا ونعمل عن قرب.

ستتمكن الإفلا من تقوية وضع المكتبات والمكتبيين حول العالم فقط عندما تشمل الجميع ومُشاركاتهم، ولذلك بدأت الإفلا مُناقشتها العالمية:

بدأت الإفلا حوارًا عالميًا بعد فعالية في أثينا باليونان، ومن خلال سلسلة من الاجتماعات وورش العمل رفيعة المستوى في مُختلف أنحاء العالم، استمرت من أبريل إلى يوليو وشارك في المُناقشات ممثلو 140 دولة على مدار 6 اجتماعات إقليمية في واشنطن، وياوندي، والإسكندرية، وبوينس آيرس، وسنغافورة، ومدريد.

لقد ركزت ورش العمل على كيفية تقوية الروابط داخل مُجتمع المكتبات؛ للمساعدة على تحديد التحديات المُستقبلية والفرص المُتاحة، ووضع الأولويات التي على المكتبات القيام بها؛ لمواكبة التغير المُجتمعي السريع.

والآن نأتي لكم بهذا الحوار في المؤتمر وفي الوقت نفسه سنفتح المُناقشة لزملائنا حول العالم.

دعوني أعرض لكم فيديو يُلخص كيفية المُشاركة والتحرك:

على نتيجة الاجتماعات الإقليمية ،لإعطائكم الفرصة كاملة للمُشاركة.

وسيبدأ التصويت غدًا في تمام الساعة 11:30 خلال الجلسة الرئاسية.

أدعوكم لحضور هذه الجلسة والمُشاركة فيها بأفكاركم من أجل مُستقبل مكتبات موحدة، فاصنعوا المُستقبل معنا.

ستجمع الإفلا نتائج هذه المُناقشات وتعمل على تحليلها، وهو ما سيضع أساسًا قويًا لتقرير رؤية الإفلا العالمية الذي سيُنشر في أوائل عام 2018، وبٌناءً عليه سنضع خُططًا لتفعيل رؤيتنا المُشتركة في جميع أنحاء العالم.

نؤمن بأن من شأن وحدة المكتبات وحدها أن تٌمكن المكتبات من لعب أحد أدوارها الأساسية: بناء مُجتمعات قارئة، ومُشاركة، ولديها معلومات.

وللوصول لهذا الهدف الطموح، تعمل الإفلا على تطوير أدوات جديدة؛ لدعم الأعضاء بكفاءة أكثر وتقوية وضع المكتبات حول العالم.

فاستعدوا، إننا آتون إليكم في هذا المؤتمر بشعلة من الأفكار والخدمات الجديدة.

سنعرض لكم غدًا خلال جلسة أهم أنباء الإفلا التي تسبق الجلسة الرئاسية، بعض هذه الأفكار والخدمات للمرة الأولى، وبذلك، سنتمكن من مُناقشتها معكم أكثر خلال هذا الأسبوع والحصول على تعليقاتكم، وتطوير الخدمات بأكثر كفاءة مُمكنة معًا، فلا تفوتوا فُرصة المُشاركة.

الزملاء الأعزاء، سوف نقضي مؤتمرًا نشطًا في فروتسواف الجميلة، بـ247 جلسة وأكثر من 500 مُتحدث، 3100 مُشارك من122 دولة، وهو ما سيمنحكم فرصة مُميزة لرسم صورة مُلهمة لما يحدث في مجال المكتبات على مستوى العالم، فاستغلوا هذه الفرصة؛ لبناء شبكة معارف والمُشاركة في ما نقوم به.

اتطلع إلى مُقابلة أكبر عدد مُمكن منكم لمعرفة أفكاركم وتعليقاتكم، أتمنى لكم الاستمتاع بالمؤتمر وبفروتسواف، وأتمنى رؤيتكم جميعًا في جلية الجمعية العمومية يوم الأربعاء.

جرالد ليتنر

أمين عام الإفلا

سيبدأ التصويت عبر الإنترنت غدًا 21 أغسطس في الساعة 11:30 خلال الجلسة الرئاسية في فروتسواف وسيُفتح للجمهور في تمام الساعة 12:30، فلا تفوتوا هذه الفرصة؛ للمُساعدة في صُنع مُستقبل المكتبات.

Poland, IFLA Secretary General, IFLA WLIC 2017