28 August 2018

From the Annual Conference

مواجهة المُستقبل بثقة: تحديث تقرير اتجاهات الإفلا

English | 简体中文 | français | Deutsch | Español | Русский

IFLA Trend Report Update 2018لا نكون على ثقة من المُستقبل ولكننا على ثقة من قيم المكتبات، تستطيع المكتبات توضيح دورها المُجتمعي والمدني  الآن وعلى المدى الطويل من خلال الاستعداد بصورة أفضل، والاستعداد لاستغلال الفرص.

يقع على عاتق المكتبات واجب تجاه مُجتمعاتها، أن تُتيح لها المعلومات بكفاءة، بشكل يسمح للجميع بالتعلُّم والنمو واتخاذ قرارات أفضل، وكي تقوم بذلك في ظل هذا العالم المتطور وتُقدم خدمات مُبتكرة ومؤثرة للمُستخدمين عليها أن تدرك التطور والتغير الذي يجري حولها.

وهو ما يُحققه تقرير اتجاهات الإفلا، الذي يُشير إلى اتجاهات التنمية الأساسية والتي تُشكل عمل المكتبات، فالتقرير مادة خام للتفكير والإعداد للمُستقبل في المكتبات، وجمعيات المكتبات، ومجال المكتبات بأسره.

ولا تختلف فكرة تحديث لتقرير عام 2018 الصادر اليوم عن ذلك، فهو يعتمد على أفكار المُتحدثين في اجتماع هذا العام الرئاسي الذي انعقد في برشلونا في 19 مارس 2018.

لا تتنبأ بل استعد:

لقد أثبتت خبرة السنوات القليلة الماضية أنه لا يُمكننا التنبؤ بالمُستقبل، بل نحتاج أن نُفكر في السيناريوهات المُختلفة التي يُحتمل أن نواجها وأن نستعد لها، فالمرونة عامل مُهم في المكتبات مثل أي قطاع آخر.

ولكن في خضم هذه الاستعدادات يجب أن نُركز على قيمنا الأساسية –المساواة في حق الوصول إلى المعلومات واحترام حقوق الإنسان ودعم الأفراد والمُجتمعات.

وقد يتطلب ذلك القيام بأشياء جديدة وتكوين شراكات وأن نُصبح مثالاً للتكنولوجيا التي يدعي البعض أنها ستقضي على دور المكتبات، وفي ظل القلق من التطور الهائل للإنترنت أُتيحت الفرصة للمكتبات مرة أخرى كي تحتل مركز القيادة.

يعرض المُشاركون الأربعة في تقرير هذا العام وجهات نظر قيمة من المنظور الأكاديمي والصحفي والفكري والتقني، ونحن على ثقة أن هذه الآراء ستُثير مُناقشات بناءة في مُجتمع المكتبات حول العالم.

لذا؛ فلتقرأ تحديث تقرير اتجاهات الإفلا 2018 واستخدمه للبدء في مُناقشات داخل مؤسستك حول كيف يُمكننا الاستعداد للمُستقبل.

Publications, IFLA Trend Report, IFLA WLIC 2018